وزارة التعليم: معظم المعلمين أبلغوا أن التعلم عن بعد ليس جيدًا للطلاب

أجرت وزارة التعليم استطلاعًا للرأي، بين شباط وآذار الماضي، تبيّن من خلاله أن معظم المعلمين يتفقون على أنه في العام الماضي لم تتم تلبية حاجات الطلاب التعليمية، الاجتماعية والعاطفية كما ينبغي.
ويقدر أكثر من نصف المعلمين الذين شاركوا في الاستطلاع (1500 معلم) أن المدارس فشلت في تحقيق الأهداف التعليمية في العام الدراسي الماضي حيث عملوا عن بعد.
ووفقًا للنتائج، فقد قدر 31% فقط من المعلمين أن هناك تعلمً جيّدًا خلال هذه الفترة، وأشار 38% فقط إلى أن التعليم تطابق مع المنهج بشكل مُرضٍ، بينما اعتقد 35% أن المؤسسات التعليمية كانت قادرة على تلبية الاحتياجات الاجتماعية للطلاب بشكل مناسب، و 48% قيموا الاحتياجات العاطفية.
وتبين أن معظم المعلمين يتفقون أنه في جميع المعايير المتعلقة بالطلاب التعليمية والاجتماعية والعاطفية، تم تحقيق الأهداف بدرجة متوسطة على الأكثر.
يأتي ذلك، في حين قال المدير العام لوزارة الصحة، البروفيسور نحمان آش، اليوم الأحد في مقابلة على راديو 103، أنه على الرغم من الخطة الوزارية لافتتاح العام الدراسي في 1 أيلول المقبل، "لا يمكن تأكيد ذلك بشكل قاطع". مضيفًا انه "تجري متابعة الزيادة في معدلات الاعتلال بقلق بالغ، مع ارتفاع عدد الإصابات الخطيرة الذي بلغ أمس 324 حالة".

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة