منع إشعال النيران في في المناطق المفتوحة حتّى نهاية أيلول وتغريم المخالفين

أصدرت سلطة الإطفاء والإنقاذ، أمرا يمنع بموجبه، “إشعال الحرائق في المناطق المفتوحة والمنتزهات” في البلاد، منذ يوم غد الإثنين، وحتّى نهاية أيلول/ سبتمبر المقبل، محذّرة في بيان أصدرته، اليوم الأحد، من “خطر اندلاع حرائق خلال الأيام القريبة في ظل موجة الحر في البلاد”.

ويقضي القرار “بحظر إشعال المشاعل، والمواقد والنيران في المناطق المفتوحة وذلك بدءًا من يوم (غد) الإثنين… وحتى يوم 30.09.2021، وذلك بين الساعات 07:00 صباحًا وحتى 21:00 مساءً”.

وذكر البيان أنّ “عقوبات خرق هذا الأمر قد تصل إلى السجن الفعلي حتى نصف عام، أو غرامات مالية قد تبلغ 75300 شيكل”.

وأوضح أنّ “أمر الحظر العام يشمل منع إشعال النيران كما هو ظاهر في اللوائح والقوانين، ومن ضمنها الأعمال المختلفة التي قد تنتج شرارًا أو لهبًا، واشتعال نباتات وأعشاب محيطة وغيرها، وذلك في المنتزهات والأحراش والغابات، وفي كل مكان تنمو به النباتات والأشجار وحتى مسافة 500 متر عنه”.

وأشار البيان إلى أنّه “يمكن لقائد اللواء في سلطة الإطفاء والإنقاذ منح موافقة مسبقة على إشعال النار وفقا للأحداث والظروف (الاستثنائية)، بموجب قوانين وتوجيهات الأمان المطلوبة”.

واتُّخذ القرار بعد إجراء “جلسة خاصّة لتقييم الأوضاع تمّ خلالها عرض وتقييم جهوزية جهاز الإطفاء والإنقاذ لأيام موجة الحرّ الشديدة والطقس غير الاعتيادي الذي ستشهده البلاد خلال الأسبوع الحالي، وفقًا لتوقعات الأرصاد الجوية، بحيث سترتفع درجات الحرارة بشكل ملحوظ وستكون الأجواء حارّة وجافّة الأمر الذي يُهيء الظروف لانتشار الحرائق في المناطق الجبلية والداخلية في البلاد”.

ونقل البيان عن قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ، ديدي سمحي، قوله: “أدعو الجمهور والمتنزهين والحركات الشبابية لتحمل المسؤولية والامتناع عن إشعال الحرائق في المناطق المفتوحة والمنتزهات خلال الأيام القليلة المقبلة خوفًا من سرعة انتشارها”.

وبحسب البيان، سيتمّ “تعزيز عمل مراكز السيطرة، إلى جانب إجراء جولات استطلاعية ومراقبة باستخدام طائرات صغيرة من دون طيّار، وأبراج المراقبة، وكذلك فتح نقاط إطفاء مؤقتة في الأماكن ذات مؤشر خطورة عالٍ”.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة