برلمانية مصرية بالأولمبياد.. كيف توازن بين الرياضة والسياسة؟

سلط الاتحاد الدولي للعبة الريشة الطائرة الضوء على مشاركة النائبة البرلمانية المصرية هادية حسني، لاعبة منتخب مصر للريشة الطائرة في أولمبياد طوكيو 2020، مشيدا في تقرير له، السبت، بنجاحها الرياضي وعملها السياسي ومسيرتها العلمية للحصول على الدكتوراة في الصيدلة.

وبأمل كبير في تحقيق إنجاز جديد في مسيرتها الرياضية، دخلت هادية معسكرا تدريبيا شاقا، بالقاهرة قبل سفرها إلى طوكيو للمشاركة في الأولمبياد.

وتحفُل حياة هادية حسني بمعادلات صعبة حرصت على اجتيازها بنجاح، منها الموازنة بين نشاطها الرياضي وعملها السياسي والبرلماني، كونها عضوا في مجلس النواب المصري والبرلمان الأفريقي بجنوب أفريقيا.

ومن طوكيو، تقول هادية حسني في حديث خاص لموقع "سكاى نيوز عربية" إنها حصلت على إجازة من مجلس النواب خلال فترة التدريب والمشاركة في الأولمبياد التي تنطلق من 23 يوليو.

وأضافت هادية أن زملاءها في مجلس النواب شأنهم شأن مدربيها وزملاءها اللاعبين حريصين جميعا على دعمها بقوة لرفع اسم مصر في البطولات العالمية، وأكدت أن نشاطها الرياضي لا يؤثر على دورها الخدمي للمواطنين وقضاء مصالحهم، وأنها تعلمت فن إدارة الوقت وعدم تأثير أي نشاط لها على مثيله.


مشوار التأهل

وبتأهلها لأولمبياد طوكيو، تحصد هادية حسني لقباً جديداً غير مسبوق "كأول برلمانية مصرية تشارك في الأولمبياد".

ويُضاف هذا اللقب إلى لقبين سابقين أطلقهما الاتحاد الأفريقي عليها عام 2018 وهما "ملكة مصر"، "المرأة المثالية"، فضلا عن اشتهارها بلقب "ريشة مصر" كونها أول بطلة مصرية تتأهل لـ 3 بطولات أولمبية مختلفة.

الاستعداد للأولمبياد

وعن طبيعة منافسات لعبة الريشة الطائرة التي تخوضها في طوكيو قالت إنها ستكون "زوجي" و"زوجي مختلط"، بينما المشاركات السابقة كانت "فردي" فقط.

وتابعت هادية قائلة إنها انضمت لمعسكر تدريبي مغلق في القاهرة، ويتولى الاتحاد الافريقي للعبة الإشراف على تدريب اللاعبين المصريين المؤهلين للأولمبياد، من خلال مدرب خبير من جنوب أفريقيا، وهو صاحب خبرة وتاريخ كبير في الريشة الطائرة، ويعاونه في مهمته فريق التدريب المصري الأساسي.

وأكدت البطلة والبرلمانية المصرية فخرها بالتأهل هذه المرة للأولمبياد كونها تأهلت وهي عضوة في البرلمانين المصري والأفريقي، ما يجعلها أكثر تحديا وحرصا على تحقيق إنجاز أكبر من المشاركات السابقة.

ولفتت "الملكة المصرية" أن أي لقب رياضي أو سياسي تحصل عليه يرجع الفضل فيه إلى كونها مصرية بالأساس وهذا هو أهم لقب بالنسبة لها.


بطلة بالوراثة

وتنتمي البطلة المصرية إلى عائلة رياضية كبيرة، وجد والدتها هو الرباع المصري السيد نصير صاحب ذهبية رفع الأثقال وهي أول ذهبية في تاريخ مصر بالأولمبياد.

وهي من مواليد 30 يوليو 1988 وتعتبر أفضل لاعبة مصرية عربية وأفريقية في تاريخ لعبة الريشة الطائرة.

وبدأت هادية لعب الريشة الطائرة وعمرها 12 عاما وحصلت على المركز الثالث لبطولة مصر، وحافظت على لقب "أول الجمهورية" لسنوات، ثم بطلة أفريقيا، وكانت تلعب قبل الريشة الطائرة "جمباز وسكواش وفروسية".

تاريخ من البطولات

وتأهلت هادية حسني للأولمبياد مرتين عامي 2008 و2012، وتُوجت في أبريل 2020 بجائزة المرأة المثالية في الريشة الطائرة بإفريقيا، وقال حينها الاتحاد الإفريقي للعبة: "ذهبت الجائزة للملكة المصرية هادية حسني والتي تعتبر قدوة ومثل أعلى داخل الملعب وخارجه".

وتحلم هادية بتأسيس جيل جديد من أبطال لعبة الريشة الطائرة في مصر، وأنشأت أكاديمية خاصة لتعليم الصغار اللعبة، وتطمح لتأهيلهم للمشاركة في بطولات عالمية.

والريشة الطائرة هي عبارة عن نصف كرة ملتصقة مع ريشة، تُلعب بمضارب أخف من مضارب السكواش، وفي صالات مغطاة أصغر من ملاعب التنس، ويؤديها اللاعبون فردي أو زوجي أو مختلط.

 


>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة