القصة الكاملة لما حدث مع ياسمين عبد العزيز

 

كشفت مصادر مقرّبة من النجمة ياسمين عبد العزيز القصة الكاملة لما حدث معها.

وقالت المصادر في تصريحات صحافية إن ياسمين دخلت المستشفى من أجل اجراء عمليه "تكيّس المبايض"، إذ كانت تعاني من وجود أكياس دهنية على المبيضين، إضافة إلى عملية "شد بطن"، لكن أثناء خضوعها للجراحة في غرفة العمليات حدث بعض المشاكل مثل زيادة عدد ضربات النبض، ونقص الأوكسجين في الدم.

وكشفت المصادر أن الأطباء المعالجين نقلوا ياسمين عبد العزيز إلى غرفة العناية المركزة ووضعوها تحت المراقبة المشدّدة وأعطوها مضادات حيوية ومحاليل حتى استقرت نسبة الأوكسجين في الدم، لكن حدث نقص في نسبة الهيموغلوبين في الدم بلغ 7.6 وهي نسبة قليلة جداً مقارنة بالنسبة الطبيعية للسيدات والتي يجب ألاً تقل عن 12، مما استوجب إبقاؤها في العناية المركزة لكي تتلقى العلاج اللازم.

وكان زوج ياسمين، الفنان أحمد العوضى قد أعلن دخولها المستشفى لإجراء عملية جراحية، كاشفاً عدم استقرار حالتها الصحية من دون الدخول في أي تفاصيل، ومطالباً الجميع بالدعاء لها بالشفاء.

 

 


>>> للمزيد من فـــن اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة