بينيت: اللقاحات أقل فعالية ضد سلالة "دلتا" مما هو متوقع

قرر كابنيت كورونا في إسرائيل خلال جلسة عقدها رئيس الوزراء نفتالي بينيت، مساء اليوم الجمعة، لبحث الصورة الوبائية، تسريع الإجراءات الرامية الى استخدام منظومات فحص كورونا منزلية بدءا من الأسبوع المقبل، وقال بينيت في مستهل الجلسة إنه يرغب في أن يصبح الفحص الذاتي أمرا شائعا في البلاد كما هو الحال بالنسبة لفحص الحرارة، وأضاف ان اللقاحات أقل فعالية ضد سلالة دلتا مما هو متوقع.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن "التطعيم وحده ليس كافيا اذ يجب وضع قواعد ترمي الى التعايش مع الداء لفترة طويلة من الزمن، وشارك في الجلسة أيضا وزراء الصحة والأمن والأمن الداخلي والمواصلات والداخلية الى جانب المستشار القانوني للحكومة.

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، اليوم الجمعة، إن الحماية التي يوفرها لقاح "فايزر" المضاد لوباء كورونا ضد المتغير الهندي "دلتا" "أضعف مما كان يأمله المهنيون الطبيون"، حيث ارتفع عدد الإصابات الجديدة تدريجياً في إسرائيل خلال الأيام المنصرمة.

وأفاد نفتالي بينيت بأن "نموذج دلتا آخذ في الارتفاع على مستوى العالم" من ناحية أخرى، تظل اللقاحات فعالة ضد الوباء، ولذا فإننا نتأكد من أن لدينا المخزونات اللازمة لكن اللقاحات وحدها لا تكفي" وأضاف "نحن لا نعرف المدى الدقيق الذي يساعد فيه اللقاح، لكنه أقل بكثير ضد دلتا من السلالات السابقة، نأمل جميعًا أن نرى تباطؤًا في انتشار العدوى، لكن حقيقة الأمر هي أنه لا يوجد تباطؤ في الوقت الحالي، ليس في إسرائيل ولا في جميع أنحاء العالم ".

وبدأت إسرائيل هذا الأسبوع بإعطاء جرعات ثالثة لأشخاص معينين، مبررة قرارها بالإشارة إلى "عدد كبير من الإصابات في الأسابيع الأخيرة" بالإضافة إلى المخاطر التي يتعرض لها مرضى نقص المناعة.

وإذا وافقت الكنيست على الخطط الجديدة، فسيُسمح فقط لأولئك الذين تم تطعيمهم أو الذين تعافوا من وباء كورونا بالمشاركة في الحفلات والمناسبات لأكثر من 100 شخص.

الى ذلك، صادق كابينت كورونا خلال استفتاء هاتفي اليوم، على إلزام المشاركين في النشاطات التربوية اللامنهجية - بما في ذلك المبيت، ابراز فحص كورونا سلبي تم اجراؤه خلال 72 ساعة على الأكثر قبل انطلاق النشاطات. ويبدأ سريان هذا الأمر يوم الثلاثاء المقبل، وافيد انه لا يسري على المطعمين او المتعافين.


>>> للمزيد من المزيد من الأخبار اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة