دخيل حامد من الناصرة | هذه هي التعليمات الهامة لحقوق أبناء الشبيبة خلال العمل بالعطلة الصيفية

خرج آلاف الطلاب من جيل الـ 14 عاماً وما فوق للعطلة الصيفية , ووفقاً للقوانين فأن هذه الشريحة من الطلاب وحتى الـ 18 عاماً تستطيع العمل وفق قوانين وحقوق وشروط معينة , وحول موضوع عمل الطلاب خلال العطلة الصيفية , إلتقى مراسل الصنارة نت مع السيد دخيل حامد رئيس دائرة تعميق المساواة في الهستدروت لمنع استغلال الطلاب وتوفير الحماية لهم وإبعاد الخطر عنهم في اماكن العمل.

وتطرق دخيل حامد في حديثه :" من المهم جداً قبل ان يباشر الطلاب في العمل ان يكونوا حاصلين على شهادة طبية من طبيب العائلة التي تثبت انه لا هنالك مانع طبي من العمل وعليهم ايضاً تسليم نسخة صورة من بطاقة الهوية لصاحب العمل ليتأكد ان من يتم تشغيل هو فقو الـ ١٤ عام".

 

 

واضاف:" من المهم ان يكون هنالك اتفاقية عمل بين صاحب العمل والمستخدم وهذه الاتفاقية تشمل كل وكافة شروط التشغيل ساعات العمل ويوم العمل وأجر الساعة والسفريات وكل الامور المرتبطة بهذا الامر , والامر المهم هو المحافظة على حياة العاملين وعدم تشغيل ابناء الشبيبة باشغال صعبة وخطرة كالبناء والمسالخ وحيث يوجد موجد متفجرة ومصانع السجائر لان القانون يحظر تشغيل ابناء الشبيبة بها".

واكمل حديثه :" ومهم جداً ان لا يقوم بأي عمل لم يحصل على إرشاد به ان كاان في مجال الكهرباء او الادوات وإذا لم يتمكن من تنفيذ مثل هذه الاعمال عليه ان يطلب من صاحب العمل ان يرشده كيف يقوم بهذا العمل".

واردف قائلاً:" الطالب من جيل الـ ١٤ عام يجب ان لا تتخطر ساعات عمله الـ ٨ ساعات وبحالات استثنائية ساعة او ساعتين اضافيتين , في الساعات الثمانية الاولى يكون ثمن الساعة ٢١ شيكل ونصف واكثر من ٨ ساعات تكون الساعة التاسعة والعاشرة 125%, ويوجد تصنيف حسب الجيل لانه من جيل ١٨ عام وما فوق ينطبق عليه قانون الحد الادنى من الاجر وهو ٥٣٠٠ شيكل شهري و٢٩ شيكل ونصف للساعة".

 

 


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة