وزارة الصحة : غرامات مالية بآلاف الشواقل على المسافرين للدول الخطرة

أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الإثنين، اتخاذها إجراءات جديدة للحدّ من تفشي كورونا في البلاد والتي مصدرها بشكل أساسي مطار بن غوريون، الأمر الذي اعتبرته "مؤشرًا مقلقًا جدًا".

ويأتي ذلك في ظل ارتفاع نسبة العدوى بكورونا بالتزامن مع الازدياد الهائل في عدد الرحلات الجوية من وإلى مطار بن غوريون الدولي واقبال الإسرائيليين على السفر بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة خصوصًا للبلدان المصنفة كدول ذات مؤشر خطورة عالٍ.

وأعلن وزير الصحة نيتسان هوروفيتش، عن تشديد حملات الانفاذ في المطار خلال الأيام القليلة المقبلة، بحيث سيتمّ فرض غرامات مالية بآلاف الشواقل على "المواطنين المسافرين للدول الخطرة وعلى كل المسافرين الذين يخرقون تعليمات وزارة الصحّة المتعلقة بالسفر ويشكّلون خطرًا على صحّة المواطنين في إسرائيل".
من جانبه، أعلن رئيس الوزراء نفتالي بينيت في وقت متأخر الأحد أن إسرائيل ستكثف اختبارات كوفيد-19 والقيود في مطار بن غوريون وسط مخاوف من أن سلالة "دلتا" شديدة العدوى، التي اكتُشفت لأول مرة في الهند، بدأ بالانتشار في إسرائيل.

وجاءت أقوال بينيت حلال اجتماعه مع كبار المسؤولين، بما في ذلك وزيرا الصحة والمواصلات، حيث تم الاقرار بأن إسرائيل تواجه تهديدا من "انتشار متغير دلتا في جميع أنحاء العالم، وزيارات الإسرائيليين إلى البلدان عالية المخاطر وحقيقة أن العديد من العائدين من الخارج لا يلتزمون بشكل صارم بتوجيهات الحجر الصحي".

وبناء على توصيات من الحاضرين، أمر بينيت بزيادة تطبيق الحجر الصحي على العائدين من الخارج، بما في ذلك تعيين 250 شرطيا بشكل مؤقت لإنفاذ القواعد.

 

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة