عين ماهل : يوم دراسي بعوان " شبيبة مجتمعنا بي مرقة العنف وسندان الفراغ"

ضمن الفعاليات اللامنهجية التربوية في برنامج تحديات ، بادر قسم الشبيبة في المجلس المحلي عين ماهل بتنظيم يوماً دراسياً هادفاً وطاولة بحث بعنوان "شبيبة مجتمعنا بين مطرقة العنف وسندان الفراغ" قدمها الدكتور "وليد حداد" محاضر في علم الاجرام بحضور رئيس المجلس المحلي "احمد حبيب الله" ونوابه، ومفتشة إدارة المجتمع والشباب في وزارة التربية والتعليم د."أمل شلوفة"، والمخاصرة في مجال التراث "نائلة لبس"، وبعض مدراء المدارس، وعدد من الضيوف وموظفي المجلس المحلي.
وقد تناولت المحاضرة حول ارتفاع نسبة تناول المخدرات بين أبناء الشبيبة في المجتمع العربي، ومخاطر هذه الظاهرة، وتطرق للارتفاع الحاد في تعاطي الكحول في الأوساط الشابة، وعدم وجود ضابط لهذه الظاهرة داخل القرى والمدن العربية، خصوصا في مجال بيع الكحول للقاصرين، وكذلك دور السلطات المحلية في منح التراخيص للمطاعم والمقاهي لبيع الكحول دون رقابة وتقيد'.
وتحدث عن الفشل بكل ما يتعلق بالردع وتطبيق القانون بحيث يجب ملائمة سياسات مكافحة الكحول مع تطورات التقنيات الحديثة التي قد تسهل الالتفاف على القانون.
وتطرقت المحاضرة "نائلة لبس" الباحثة في التراث حول ملئ أوقات الشبيبة والبناء المجتمع من خلال الأغاني والموسيقى.
وفي الختام تم تكريم المحاصرة "نائلة" والمفتشة د. "أمل" على تعاونها ودعمها لقسم الشبيبة في المجلس المحلي. وكذلك يسعى المجلس المحلي المتمثل بقسم الشبيبة ووحدة الامن والأمان، ببناء برنامج تربوي شامل لتقديم محاضرات ونشاطات توعوية حول العنف والمخدرات لطلاب المدارس وشريحة الشباب في القرية.


>>> للمزيد من اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة