للمرة الحادية عشر: العراقيب توقد شعلة الحرية تضامنًا مع الشيخ رائد صلاح

أوقدت في قرية العراقيب مسلوبة الاعتراف في منطقة النقب، مساء الأربعاء، الشعلة “305 ” وترمز إلى عدد الأيام التي مضت منذ الأربعاء، على الشيخ رائد صلاح في السجون الإسرائيلية.

وبحضور شيخ العراقيب، الشيخ صياح الطوري وعدد من أهالي العراقيب، أوقد الشيخ د. أحمد أبو عجوة، إمام وخطيب مسجد حسن بيك في يافا، شعلة الحرية تضامنًا مع الشيخ رائد صلاح.

وتنظم اللجنة الشعبية في قرية العراقيب الفعالية للمرة الحادية عشر منذ دخل شيخ الأقصى إلى السجن بتاريخ 16/8/2020، حيث اعتادت على إيقاد شعلة الحرية في السادس عشر من كل شهر، تضامنًا مع الشيخ رائد وعرفانًا بدوره في نصرة قضايا شعبه وفي مقدمتها قضية النقب ولا سيّما قرية العراقيب التي تعاني الهدم والملاحقات الإسرائيلية.

وقبيل إيقاد شعلة الحرية، وجّه عزيز الطوري، نجل الشيخ صيّاح، التحية إلى الشيخ رائد صلاح، مؤكدًا على المضي في فعالية ايقاد شعلة الحرية تضامنًا مع الشيخ رائد، عرفانا بدوره ومواقفه في الدفاع عن كافة هموم الشعب الفلسطيني واهتمامه الخاص بقضايا النقب وعلى رأسها قضية العراقيب.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة