أحد بنود الاتفاق الائتلافي يسمح لبينيت اسقاط الحكومة والبقاء رئيسًا لها

يتبين من أحد بنود الاتفاق الائتلافي بين يش عتيد ويامينا انه باستطاعة نفتالي بينيت رئيس يامينا اسقاط الحكومة والبقاء رئيسًا للحكومة الانتقالية قبل ولاية يائير لبيد رئيس يش عتيد . وتشير مراسلة القناة المتلفزة الحادية عشرة الى انه بموجب البند العاشر من الاتفاق يجب تمرير ميزانية عامة لسنتين خلال مائة وخمسة وأربعين يوما من تشكيل الحكومة غير انه اذا ما اجهض بينيت المصادقة على الميزانية فعندها تسقط الحكومة ويبقى هو رئيس وزراء انتقاليا . واتفق مع ذلك بين الحزبين على انه يتعين على لبيد وبينيت خلال ثلاثين يوما من إقامة الحكومة تحديد هوية رئيس الحكومة الانتقالية اذا لم يتم التوافق على قضية الموازنة العامة.


>>> للمزيد من اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة