لا نهاية لكورونا قبل تطعيم 70% من سكان العالم

حذّر مدير الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية، هانز كلوغه، الجمعة، من أنه لن يكون بالإمكان تجاوز جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) قبل تطعيم 70 في المئة من سكان العالم، كما حذّرت المنظمة من أن السياسة تعرقل جهود الكشف عن مصدر الوباء، مشددة على أن العلماء بحاجة إلى المساحة التي تمكنّهم من أداء عملهم.

وانتقد كلوغه وتيرة برامج التحصين الأوروبية "البطيئة جدا"، وشدد على وجوب عدم تراخي دول العالم وسكانها في تعاملها مع الوباء.

وقال في مقابلة أجرتها معه وكالة "فرانس برس" للأنباء: "لا تعتقدوا أن وباء كوفيد-19 انتهى"، مشددا على الحاجة إلى تسريع وتيرة عمليات التطعيم.

وأضاف: "سينتهي الوباء عندما نصل إلى نسبة تطعيم قدرها 70 في المئة على الأقل".

ويذكر أنه في المناطق والدول الـ53 التي تعدّها منظمة الصحة العالمية ضمن أوروبا، وتشمل عددا من دول وسط آسيا، تلقى 26 في المئة من السكان جرعة أولى من اللقاحات، في حين تلقى 36,6 في المئة من سكان الاتحاد الأوروبي جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات، بحسب تعداد لفرانس برس، بينما تم تطعيم 16,9 في المئة بشكل كامل.

ولفت كلوغه إلى أن شدة عدوى النسخ المتحوّرة الجديدة للفيروس من بين المسائل الأكثر إثارة للقلق.

وقال: "نعرف مثلا بأن بي.1617 (المتحوّرة الهندية) أشد عدوى من بي.117 (المتحوّرة البريطانية) التي كانت في الأساس معدية أكثر من النسخة السابقة" من الفيروس.

 


>>> للمزيد من المزيد من الأخبار اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة