نادين عبد اللطيف 10 سنوات من غزة ابهوت العالم بلغتها الانجليزية - لم نعرف السعادة أبدًا، الأطفال يموتون، ويحتضرون

الطفلة نادين عبد اللطيف 10 سنوات من غزة، أبهرت العالم بلغتها الإنجليزية الفصيحة عن معاناة أبناء جيلها في غزة، عقب قصف بيتها..

قائلة: "منذ أن ولدت لم أسمع سوى الانفجارات، لم أعرف السعادة أبدًا، الأطفال يموتون، ويحتضرون ... هل هذا عيد..هذا ليس عدلا"...


>>> للمزيد من المزيد من الأخبار اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة