نتنياهو يتوعد حركتي الجهاد وحماس بعد اطلاق الرشقات الصاروخية تجاه منطقة تل ابيب: "سيدفعان ثمنا باهضا جدا"

قال رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو مساء اليوم في تصريح خاص بعد استهداف منطقة تل ابيب برشقات صاروخية من القطاع :"نحن في ذروة معركة، الجيش الاسرائيلي استهدف امس واليوم مئات الاهداف الارهابية لحماس والجهاد الاسلامي، قمنا بتصفية عشرات العناصر بما يشمل قادة كبار، لقد هدمنا المباني والابراج التي تستخدمها المنظمات الارهابية نحن مستمرون بالمهاجمة بكل القوة".

وتابع نتنياهو :" انهينا للتو تقييم امني مع قادة الاجهزة الامنية، واتخذنا قرارات. حماس والجهاد الاسلامي دفعوا وسيدفعون ثمنا باهضا جدا بسبب عدوانهم" واضاف نتنياهو :"نحن نقف موحدين امام عدو حقير، جميعنا حزينون على القتلى، وجميعنا نصلي لاجل الجرحى ، نقف جميعا صفا واحدا وراء الجيش الاسرائيلي وقوات الامن".

وزير الامن الاسرائيلي بيني غانتس قال ايضا بعد الرشقات الصاروخية تجاه وسط اسرائيل :"هناك الكثير من الاهداف امامنا، هذه البداية فقط. انا اعرف الساحة الغزاوية جيدا، التنظيمات الارهابية تضررت جدا وستتعرض مجددا للقصف بسبب قرارهم الفوضوي باطلاق النار تجاه اسرائيل".

واعلن رئيس هيئة الاركان الاسرائيلية افيف كوخافي تعليقا على استهداف منطقة تل ابيب :"الجيش الاسرائيلي ينشط بقوة كبيرة ، هاجمنا أكثر من 500 هدفا تشمل وسائل قتالية، مواقع لانتاج الوسائل القتالية والضربة قوية, استهدفنا وقتلنا عشرات النشطاء، بينهم مسؤولين، ودمرنا مبان وبنى تحتية، في الطرف الثاني في غزة الوضع صعب".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة