اضرام النار بملعب عام في طرعان واضرار جسيمة

جاء في بيان صادر عن مجلس محلي طرعان صباح اليوم الاثنين :" يشجب مجلس طرعان المحلي، ويستنكر أشد استنكار العمل الدنيء غير الإنساني الذي قامت به أيادٍ خبيثة حاقدة سوّلت لها نفسها إحراق البارك الشرقي ومنشآته في أيام رمضان المباركة، وحرمان الأطفال من حقهم بالعيش بأمان واللعب وقضاء أجمل الأوقات، علما أن البارك نفسه تعرض سابقا للإحراق ولاعتداءات متكررة.
بدلاً من قيام الليل والعبادة واستغلال هذه الأيام الفضيلة لتسبيح الخالق عز وجل، هناك من يسهر ويخطط لإيذاء القرية والاستمرار في التعدي على الممتلكات العامة، ويصر على إبقاء القرية غارقة في أعمال التخريب.
نقول للحاقدين أصحاب الأدمغة المريضة والخبيثة وللمنفذين المأمورين الحمقى أن هذه الأعمال لن تثنينا عن الاستمرار في مسيرة التطوير والعمران، وسياسة الترهيب أثبتت فشلها ولن تجدي نفعاً. ستبقى طرعان نابضة بالمشاريع. عشتم وعاشت طرعان آمنة متحابة ومزدهرة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة