سموتريتش يكرر رفضه الاعتماد على الموحدة لتشكيل حكومة

أقل من ثمان وأربعين ساعة قبل انقضاء المهلة التي مُنحت لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لتشكيل حكومة، لا يلوح انفراج في الأفق. وبعد ان تعالت دعوات في القيادة الروحية لحزب الصهيونية المتدينة للموافقة على الاعتماد على القائمة العربية الموحدة لتشكيل حكومة يمين، عاد وأكد رئيس الحزب بتسالئيل سموتريتش رفضه القاطع لذلك. وتدرس أحزاب اليمين التوصية بإحالة كتاب التكليف الى رئيس يامينا نفتالي بينت.

هذا وأعربت مصادر في كتلة التغيير عن قلقها في أعقاب الكشف عن اللقاء السري الذي عُقد يوم الخميس الماضي بين نتنياهو وبينت، بالتوازي مع المفاوضات التي يجريها الأخير مع كتلة التغيير.

وفي غضون ذلك من المقرر اليوم أن تصادق الحكومة على تعيين خمسة وزراء دائمين، بدلا من الوزراء الذين استقالوا من مناصبهم بعد جولة الانتخابات الأخيرة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة