أم الفحم: الأسير محمد محاجنة يعانق الحرية بعد 18 عامًا من الاعتقال

تحرر الاسير محمد محاجنة ابن مدينة أم الفحم، ظهر اليوم الخميس، من سجون بعد قضاء 18 عامًا خلف القضبان.

واستقبل الأسير مجموعة من أبناء عائلته. وسيكون الليلة حفل استقبال للأسير من مدخل مدينة أم الفحم وحتى قاعة الهندسة في حي الباطن بالمدينة، وذلك لاستقبال الأسير بشكل يليق به.

وكان قد اعتقل الاسير الفحماوي في تاريخ 2/5/2003، حيث قضى 18 عامًا داخل السجون ، ويبلغ الاسير من العمر 39 عامًا.


ويشار إلى ان الأسير الفحماوي، أعتقل بتهمة التواصل مع نشطاء في حركة حماس في الضفة، ومساعدتهم في الحصول على سلاح، إضافة إلى محاولة توصيل استشهادي لتنفيذ عملية في الخضيرة بتاريخ 24/3/2003، والتي لم تتم.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة