كورونا عالميا: 900 ألف إصابة خلال 24 ساعة ووفيات قياسية بالهند والبرازيل

سجلت قرابة 900 ألف إصابة بفيروس كورونا في العالم خلال يوم واحد، في عدد قياسي خصوصا بسبب الطفرة الوبائية في الهند التي سجلت كما البرازيل حصيلة يومية قياسية بالإصابات والوفيات جراء الفيروس، بينما تمّ إعطاء أكثر من مليار جرعة من اللقاحات المضادة للفيروس في العالم.

أودى وباء كوفيد-19 بحياة أكثر من ثلاثة ملايين شخص - 3,088,103 على الأقل، منذ أن أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهوره في أواخر كانون الأول/ديسمبر.

ويضاف إلى وفيات الوباء، ضحايا مآس أخرى في الدول التي تتعرض أنظمتها الصحية لأكبر الضغوط. فبعد مصرع 13 مصابا بكوفيد-19، الجمعة، في حريق في مستشفى في الهند، لقي 23 شخصا على الأقل حتفهم ليل السبت الأحد في وحدة للعناية المركزة في مستشفى ببغداد مخصّصة لعلاج مرضى كوفيد-19، جراء حريق مشابه كان سببه الإهمال.

إلى ذلك، سجل أكثر من ثلث الإصابات الإضافية المعلنة خلال 24 ساعة، أي حوالى 340 ألفا، على الأراضي الهندية، بحسب تعداد أعدته وكالة فرانس برس.

وأمام المستشفيات في المدن الهندية الرئيسية، تطول طوابير الانتظار المؤلفة من أشخاص ثَبُتت إصابتهم بالفيروس وأقاربهم القلقين.

وفي عدد وفيات قياسي مؤلم على المستوى الوطني، توفي 2624 شخصا جراء المرض خلال 24 ساعة في هذا البلد الذي يضم 1,3 مليار نسمة.

ويرفع هذين العددين عدد الإصابات إلى 16,5 مليونا، وحصيلة الوفيات إلى قرابة 190 ألفا منذ بدء تفشي الوباء في الهند، ثاني دولة أكثر تضررا بالفيروس بعد الولايات المتحدة.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة