لوكاس فاسكيز يودّع موسم ريال مدريد

انتصر ريال مدريد على برشلونة بهدفين لهدف في لقاء الجولة 30 من بطولة الدوري الإسباني الذي أُقيم السبت، ولكنه خسر أحد أبرز عناصره هذا الموسم وصاحب تمريرة الهدف الأول في لقاء كلاسيكو الأرض: لوكاس فاسكيز.

وتعرض لوكاس فاسكيز لضربة قوية في ركبته اليسرى خلال إحدى الكرات المشتركة مع سيرجيو بوسكيتس، وحاول الجناح الأيمن الإسباني مواصلة اللعب، ولكنه لم يستطع ليغادر ملعب المباراة قبل انتهاء الشوط الأول ويدخل مكانه ألفارو أودريوزولا.


وأجرى لوكاس فاسكيز صباح الأحد فحوصات طبية في مدينة فالديبيباس الرياضية أثبتت أنه يعاني من التواء في الرباط الصليبي الخلفي لركبته اليسرى، ما يعني أنه قد لا يشارك مرة أخرى هذا الموسم.

وفي الظروف الطبيعية سيحتاج لوكاس فاسكيز إلى ما يقرب من شهر ونصف للتعافي من هذه الإصابة، وهو كذلك الوقت المتبقي على انتهاء الموسم.


ويُعد لوكاس فاسكيز أحد أهم عناصر فريق ريال مدريد في الوقت الحالي، لا سيما في ظل غياب داني كارفاخال بداعي الإصابة، وبالتالي فإن خسارته حتى انتهاء الموسم ستكون ضربة قوية للمدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

ويقترب داني كارفاخال من التعافي والعودة للمشاركة مع ريال مدريد، ولكن زيدان لا يريد المخاطرة به بعد مشكلاته العضلية المتكررة منذ بداية الموسم.

ويعاني زيدان من نقص العناصر المتاحة في الخط الخلفي، فـ سيرجيو راموس مصاب وسيستمر غيابه حتى مايو، وفاران مصاب بـ فيروس كورونا وسيظل في الحجر الصحي لمدة لن تقل عن 10 أيام أخرى، وبالتالي لم يتبق للفرنسي سوى ألفارو أودريوزولا للعب في مركز الظهير الأيمن، وهو خيار لا يوليه زيدان مطلق ثقته.

ولن تمثل إصابة لوكاس فاسكيز خطورة كبيرة على اللاعب، فهو لا يحتاج إلى إجراء جراحة والعلاج وحده سيكون كافيًا، ولكنه في الوقت نفسه ليس عليه التسرع من أجل العودة لتجنب حدوث انتكاسات له.

وفي حالة وصول ريال مدريد إلى نهائي دوري أبطال أوروبا فإن الموسم سينتهي رسميًا في 29 مايو المقبل، ما يعني انتهاء الموسم رسميًا بالنسبة لـ لوكاس فاسكيز.

وفي ظل هذا الوضع فإن مسألة تجديد عقد فاسكيز مع ريال مدريد أمست محل شك، فعقد الجناح الإسباني سينتهي في يونيو المقبل، وحتى كتابة هذه السطور لم يتوصل كلا الطرفين إلى اتفاق بعد.

وعلى الجانب الآخر أجرى فالفيردي فحوصات طبية في المدينة الرياضية كشفت عن تعرضه لضربة قوية في إحدى ساقيه بسبب المجهود الكبير الذي بذله في الشوط الأول لمباراة برشلونة.

وهناك شكوك حول لحاقه بمباراة ليفربول المقبلة، وفي هذه الحالة فإنه سيكون جاهزًا للمشاركة في لقاء خيتافي الذي يحتضنه ملعب كوليسيوم ألفونسو بيريز الأحد المقبل.

 

 


>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة