جلجولية - الفتى مصطفى حامد يغادر المستشفى ويزور ضريح زميله المرحوم محمد عدس

غادر الفتى مصطفى حامد (15 عاما) من جلجولية الذي اصيب باطلاق النار في جريمة اودت بحياة صديقه محمد عدس قبل اسبوع في لجولية , غادر اليوم الخميس المستشفى بعد تحسن حالته الصحية .


وقبل ان يتوجه إلى منزل أسرته بالقرية، قام بزيارة ضريح صديقه المرحوم محمد عبد الرازق عدس . برفقة والديه ووضع عليه باقة من الزهور.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة