العاطلون عن العمل لا يسارعون للعودة لوظائفهم بسبب الاجواء المتدنية

يدعي مشغلون أنهم لا ينجحون بتجمنيد عاملين للعمل في وظائف شاغرة في مصالحهم التجارية، ويقول أصحاب مطاعم إنهم لم يتمكنوا من فتح مطاعمهم، أول من أمس، بسبب عدم وجود عاملين لديهم. لكن أحد أبرز أسباب عدم العودة إلى العمل هو الأجر المتدني الذي يتلقونه، فيما مخصصات البطالة لا تقل كثيرا عن أجورهم.

هذا وقد عاد نحو 185 ألف شخص إلى العمل منذ بدء فتح الإغلاق الثالث، قبل شهر، لكن لا يسارع العاطلون عن العمل إلى العودة إلى وظائفهم فيما يشكو مشغلون من عدم قدرتهم على إشغال وظائف شاغرة في مصالحهم ويتهمون سياسة بذلك الحكومة بسبب سياسة دفع مخصصات بطالة، مقابل تعالي دعوات للعاملين العاطلين عن العمل إلى بدء البحث عن عمل.

وأفادت معطيات نشرتها مصلحة التشغيل الإسرائيلية اليوم، الثلاثاء، بأن 185,418 عاملا عادوا إلى عملهم خلال الشهر الأخير، 83% بينهم عادوا من إجازة بدون راتب. ولا يزال 570,958 شخصا مسجلين كطالبي عمل، 56% منهم أخرجوا إلى إجازة بدون راتب.


>>> للمزيد من أزمة الكورونا اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة