عائلة ابو سبيت في حورة تشكر كل من واساها بمصابهم الجلل

عممت عائلة أبو سبيت في حورة رسالة شكر كل من واساها ودعمها في مصابها الجلل بعد أن فقدت ثلاثة أطفال - ليلى وخالد وأبرار محمد أبو سبيت يوم الخميس الماضي.


ان العين لتدمع؛ وان القلب ليحزن؛ وانا لفراقكم يا ليلى، خالد، وأبرار لمحزونون.
ولا نقول إلا ما يرضي ربنا أنّا لله وانَّا اليه راجعون، ألم ألمَّ بِنَا وبمواساتكم كان اسهل.، بدعائكم كان ألطف.
نحن نشكر كل إنسان شاركنا العزاء من المدى القريب والبعيد، من العربي الى العجمي، من المسلم الى اليهودي، من اقصى الشمال الى اقصى الجنوب، من الاردن وصولاً الى السعودية الى مصر الى السويد الى الكويت وكل دولة نعت هذا الحدث، نحن نشكر هذا الجمع المبارك وإن دل هذا الحدث على شيء دل على محبة الله لنا؛ نسال الله أن لا يصيبكم مكروه وأن نلتقي على محاور اخرى ايجابية ومناسبات سعيدة
اخيراً وليس آخر ندعو الله ان يكون هؤلاء الاطفال عتق من النار لنا جميعاً وتطهيراً في الدنيا قبل الآخرة.
مرة أخرى شكراً لكل من شاركنا العزاء له…
مرة أخرى شكراً لكل من شاركنا العزاء له منا خالص الاحترام والمحبة .
بوركتم
والد الأطفال ليلى وخالد وأبرار - محمد خالد
عم الأطفال سليمان خالد


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة