بيل غيتس يحذر من أمر خطير قد يؤدي لهلاك الأرض

كشف الملياردير الأمريكي بيل غيتس، عن التحديات الرئيسية التي من المتوقع أن يواجهها العالم بعد انتهاء جائحة كورونا المستجد، والتي تم تطوير العديد من اللقاحات له مؤخرا.

ونقلت صحيفة "ذا غارديان" البريطانية، عن غيتس، تأكيده وجود تحديين هامين ينبغي على العالم أن يواجهها يتمثلان في التغير المناخي والحروب البيولوجية، خصوصا بعد تنامي حجم الغازات الدفيئة التي تؤثر على الغلاف الجوي سنويا.

وشدد مؤسس شركة "مايكروسوفت" الأمريكية، على ضرورة أن يعمل العالم على وقف تلك الانبعاثات الخطيرة، التي قد تتسبب بهلاك الأرض، بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري، مبينا أن هذه المهمة صعبة.

وأضاف غيتس: "تسببت كورونا في انخفاض حجم الغازات بنسبة 5% بسبب قلة النشاط الصناعي"، معتبرا أنها نسبة منخفضة جدا مقارنة بما هو مطلوب.

ودعا الملياردير الأمريكي دول العالم الى التركيز على التقنيات والسياسات والنشاطات التي ستضعنا على طريق القضاء على غازات الدفيئة بحلول العام 2050.

وفي وقت سابق، أعرب المليونير الأمريكي ومؤسس شركة "مايكروسوفت" الأمريكية، بيل غيتس، عن تشاؤمه من الفترة المقبلة من جائحة كورونا، مؤكدا أن القادم أسوأ.


>>> للمزيد من حول العالم اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة