الصحة العالمية تتراجع وتوصي بتطعيم الحوامل ضد كورونا

تراجعت منظمة الصحة العاليمة عن توصياتها الحذرة السابقة بخصوص تلقي النساء الحوامل التطعيم باللقاح الذي طورته شركتي "فايزر" و"موديرنا" ضد فيروس كورونا المستجد، وأكدت، الليلة الماضية، أنه "لا يوجد سبب معين يدفعنا إلى الافتراض أنه سيتسبب في مخاطر تفوق فائدته".

يأتي ذلك بعد أن كانت المنظمة قد أوصت، الشهر الماضي، النساء الحوامل بعدم التطعيم بلقاح شركة "فايزر" ضد كورونا الأمر الذي أثار جدلا عالميا، كما دعت المنظمة، الثلاثاء الماضي، النساء الحوامل إلى عدم التطعيم بلقاح شركة "موديرنا" إلا إذا كن عاملين في مجال الصحة أو لديهن ظروف تعرضهن لخطر كبير.

وشددت المنظمة على أنه في الحالتين - "فايزر" و"موديرنا"، هناك نقص بيانات السلامة على النساء الحوامل لأنهن لم يتم تضمينهن في التجارب السريرية لشركات الأدوية"، في مراحل تطوير اللقاح. علما بأن وزارة الصحة الإسرائيلية أوصت، الخميس الماضي، الحوامل بعدم أخذ لقاح كورونا في الأشهر الثلاثة الأولى للحمل.

وجاء في التوصية الجديدة الصادرة عن المنظمة ليلة الجمعة - السبت، في ما يتعلق بلقاح شركة "موديرنا" أنه "فوائد تطعيم النساء الحوامل تفوق المخاطر التي ينطوي عليها الأمر"، غير أن التوصية بشأن لقاح فايزر، لا تزال مقيدة بشروط عمل المرأة الحامل في مجال الصحة أو لديهن ظروف تعرضهن لخطر كبير.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة