للمرة الاولى في الشمال - المستشفى النمساوي يجري عملية جراحة استئصال ورم سرطاني في الثدي وزرع سيليكون لاعادة ترميم الثدي

للمرة الاولى في الشمال يجري الطاقم الطبي جراحة استئصال ورم سرطاني في الثدي وزرع سيليكون لاعادة ترميم الثدي لشكله الطبيعي بمرحله واحده بواسطة استخدام أحدث التقنيات والمعدات، بما فيها الرقائق البيولوجية التي تجعل اعادة بناء الثدي اقل الم، اقل مخاطر، بمنظر اقرب ما يمكن الى شكله الطبيعي وتمكن العودة الى مسار الحياه الطبيعي خلال فتره قصيره جداً .

كل ذلك في مستشفى العائله المقدسه في الناصره على يد الطبيبه العربيه المختصة باختصاصي الجراحه والترميم للثدي الدكتوره ماريان خطيب، بمرافقة طبيب جراحة الثدي الدكتور سميح زعبي وقد تمت العملية بنجاح .


جدير بالذكر ان الدكتوره مريان خطيب انضمت حديثا الى طاقم المستشفى لتدير وحدة جراحة الثدي، وحائزه على اجازة التخصص الثنائي من اوكسفورد بريطانيا.


هنيئا لنا باختصاصيينا المهنيين الرائعين وهنيئا للمتعالجين هذه الكوادر المهنية الطبيه المختصه في الجراحة والتخدير والتمريض. بوركتم ونحن معا على طريق الخير والعطاء.


يمكن استقبال اي توجه من اي سيده الى العيادات الخارجيه في مستشفى العائله المقدسه للكشف، التوجيه والعلاج في حين لزم الامر.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة