محاميا المرحوم بشار زبيدات:"أطلقت الشرطة النار دون أن يشكل خطرا على حياة أحد"

قال حلمي السعد من مكتب المحامي دافيد يفتاح، إن المحامين دافيد يفتاح ومأور سيجف ينويان متابعة ملف مقتل الشاب بشار برهان زبيدات، إبن بسمة طبعون حتى معاقبة الجناة وإنزال أشد عقوبة بهم. وقال المحاميان دافيد يفتاح ومأور سيجف:"صدمنا من مقتل بشار زبيدات على يد الشرطة. شاب يبلغ من العمر 19 عاما كان يجلس بجانب السائق.
ما هو التفسير الذي يمكن للشرطة أن تقدمه. لماذا أطلقوا النار عليه في حين لم يكن هناك أي خطر على حياتهم. لماذا أطلقوا النار على جسد بشار ورأسه؟
سنواكب تحقيقات وحدة المباحث في الشرطة في هذا الملف، ونبذل جهودنا  لنثبت انهم مذنبون بمقتل بشار حتى يدفعوا ثمن فعلتهم".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة