موسكو: لا يمكن إحلال الاستقرار في المنطقة دون تسوية القضية الفلسطينية

رأى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف انه لا يمكن إحلال الاستقرار في الشرق الأوسط دون تسوية الصراع الإسرائيلي العربي. وأضاف ان موسكو تتابع عملية تطبيع العلاقات بين إسرائيل وبعض الدول العربية قائلا إن هذا التقارب لا يمكن ان يستغل لإيجاد بديل عن حل القضية الفلسطينية. ودعا لافروف الى استئناف المفاوضات المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين على وجه السرعة مشيرا الى أهمية امتناع إسرائيل عن القيام بخطوات أحادية الجانب. وخلال كلمة القاها امام منتدى الحوار المتوسطي حذر الوزير الروسي من تصعيد الأوضاع في المنطقة لافتا الى انه لا بد من تسوية جميع الخلافات بين دولها ضمن اطار الأمم المتحدة وآلية ترسيم المناطق الاقتصادية الحصرية المنصوص عليها في الاتفاقية الأممية لقانون البحار . واعرب عن قلقه ازاء تعرض المسيحيين في بعض انحاء الشرق الأوسط للقمع والاضطهاد مبينا ان ذلك هو ثمن سياسات واشنطن وحلفائها الأوروبيين غير المسؤولة.
قال وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان إن بلاده تؤيد اتفاق سلام يمنح الفلسطينيين دولة مستقلة. وأوضح ان لدى السعودية رؤية تجعل من إسرائيل بلدا طبيعيا عند موافقتها على ذلك. وخلال كلمة امام منتدى حوار المتوسط الذي أقيم افتراضيا تطرق المسؤول السعودي الى اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده قائلا إن الرياض لا تدعم هذه السياسة. ونوه مع ذلك بان ايران تواصل تمويل المليشيات الإرهابية في المنطقة.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة