رغم الوعود: الشركات الاسرائيلية لم تحصل على الموافقة السعودية للتحليق فوق اجواءها

افادت صحيفة "غلوبس" الاسرائيلية ان شركات الطيران الاسرائيلية لم تحصل حتى الان على الموافقة للطيران فوق الاجواء السعودية، وبدون هذه الموافقة فإنه لن يكون بمقدورهم القيام بهذه الرحلات والتي ادرجت في جدول رحلاتهم.

الرحلات من تل ابيب الى دبي بمسار يتجاوز السعودية تستمر سبع ساعات للاتجاه الواحد بدل ثلاث ساعات- وهذا الامر غير ممكن بسبب نوع الطائرات التي تمتلكها شركة "يسراير" الاسرائيلية والزيادة بتكلفة الرحلة، ويشار الى ان التذاكر تم بيعها بسعر يتراوح من 300 دولار حتى 350 دولار ذهابا وايابا اعتمادا على المسار الذي يستمر 3 ساعات. ووفقا لتقارير نشرت في الايام الاخيرة، فان السلطات السعودية غير مستعجلة بالسماح لشركات الطيران الاسرائيلية التحليق فوق اجوائها، اذا حدث ذلك اصلا.

نهاية الاسبوع الماضي اطلقت شركة "فلاي دبي" رحلاتها الى اسرائيل، بعد حصولها على الموافقة السعودية، في المقابل فان الشركات الاسرائيلية تنتظر الموافقة السعودية، وقال مصدر مطلع ان "الموضوع قيد المعالجة والاهتمام" ولم يصدر اي تعقيب من ديوان رئيس الحكومة الاسرائيلية.

وفي حال لم تحصل الشركات الاسرائيلية على الموافقة خلال الايام القادمة فان هذا سيتسبب لها باحراج امام الاف الزبائن الذين اشتروا التذاكر من الشركات يسراير، اركيع، و ال عال. وقالت الشركات ان الطلب كبير جدا، حيث خططت الشركات تسيير 60 رحلة اسبوعيا. وقالت الصحيفة، انها علمت بان عددا من الزبائن الذين اشتروا التذاكر من "ال عال" تم تحويلهم الى الشركة الاماراتية. في حال لم تحصل هذه الشركات على الموافقة فان شركة "فلاي دبي" ستبقى الوحيدة على الخط.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة