86 يومًا على معركة الأسير ماهر الأخرس

يواصل الاسير ماهر الأخرس (49 عامًا) من جنين، معركته لليوم 86 على التوالي، رفضًا لاعتقاله الإداري مطالباً بالإفراج الفوري عنه، حيث يواجه الموت في مستشفى "كابلان" الإسرائيلي ووضعه الصحي يزداد خطورة.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين إن الأسير الأخرس بات يعاني من حالة إعياء شديد ولا يقوى على الحركة، كما تأثرت حاستي السمع والنطق لديه، ويعاني من نوبات تشنج ألم شديد في مختلف أنحاء جسده، ومن تشوش في الرؤية وصداع شديد، وهناك تخوفات من إصابة أحد أعضاءه الحيوية بضرر كبير.

وأكدت الهيئة أن سلطات الاحتلال تحاول الالتفاف على معركة الأسير الأخرس، حيث طرحت عليه النيابة الإسرائيلية شفهيًا أمس الاثنين، نقله إلى مستشفى المقاصد بالقدس، وأن لا يجدد اعتقاله الإداري بعد إنتهاء الأمر الحالي والإفراج عنه بتاريخ 26/11/2020، إلا أن الأسير الأخرس أكد مواصلته لمعركته بالإضراب المفتوح عن الطعام مطالبًا بإنهاء اعتقاله الإداري التعسفي وبالإفراج الفوري عنه إلى منزله في جنين.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة