السنة النيران تمتد من نوف هجليل الى قريتي دبورية واكسال

ما زالت السنة النيران التي اندلعت باحراش نوف هجليل ما زالت تمتد بساعات المساء مع هبوب الرياح حيث امتدت النيران الى قريتي اكسال ودبورية مما زاد من خوف المواطنين ان تنتشر اكثر واكثر مع العلم ان قوات الاطفاء استطاعت السيطرة ولو بشكل جزئي على النيران

نة 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة