المطران عطا الله : نسأل الله بأن تكون نهاية جائحة الكورونا قريبة

شارك سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم في ندوة الكترونية حملت عنوان " الرجاء في زمن الوباء " وذلك بمشاركة عدد من المطارنة والاباء من مختلف المناطق والاقطار في الشرق الاوسط ومن مختلف الطوائف المسيحية .
وقد جاءت كلمة سيادة المطران من القدس حيث وجه التحية لكافة المشاركين والمتحدثين والمساهمين في اعمال هذا اللقاء والذي يعقد افتراضيا والكترونيا بسبب الوباء الذي يمنعنا من التواصل واللقاء.
استهل سيادته كلمته برفع الصلاة والدعاء من اجل جميع المصابين والمحجورين وخاصة في مدينة القدس وفي فلسطين الارض المقدسة كما وفي سائر ارجاء هذا المشرق والعالم بأسره .
وقال بأننا نمر في مرحلة استثنائية حيث ان فيروسا صغيرا لا يرى بالعين المجردة شل العالم بأسره واوقف الحركة في كل مكان وجعل الكثيرين يعيشون حالة ترقب وقلق وخوف من مستقبل مجهول .
ان رسالتنا في هذا الزمن العصيب الى كل ابناءنا يجب ان تكون رسالة امل ورجاء فمرحلة الوباء هي مرحلة صعبة ولكنها عابرة ونتمنى ان تمر بأسرع ما يمكن وان يجد العلماء والمختصون علاجا لهذا الفيروس الذي شل العالم بأسره ونحن في فلسطين نعاني من هذه الجائحة كما تعاني كافة الاقطار الشقيقة في هذا المشرق .
نسأل الله بأني يقوي ويعزي ابناءنا في هذه الظروف وان يكون معهم وان يكون مع شعوب منطقتنا كلها لان هذا الوباء يعاني منه الجميع ولا يُستثنى من ذلك احد على الاطلاق ونحن في محبتنا وادعيتنا وصلواتنا انما نسأل الشفاء من اجل الجميع وندعو من اجل ان يزول هذا الوباء لكي يعود الناس الى حياتهم الطبيعية والى اعمالهم وارزاقهم .


>>> للمزيد من أزمة الكورونا اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة