طهران: إيران تحتاج إلى الصواريخ لاحتواء أمريكا وإسرائيل

قال وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي، إن إيران بحاجة إلى صواريخ لاحتواء الولايات المتحدة وإسرائيل، ولن تستخدم طهران إمكاناتها لأغراض أخرى.

ووفقا للوزير الإيراني، كررت الولايات المتحدة باستمرار، في السنوات الأخيرة، سيناريو عسكري محتمل ضد إيران، وإسرائيل، فيما اعتبره: "انتهاكا لجميع الأعراف والاتفاقيات الدولية".

وقال الوزير لوكالة "سبوتنيك": "(في ظل هذه الظروف) يجب أن نكون مستعدين للرد على أي عدوان محتمل. في السنوات الأخيرة، واجهنا مثل هذه الأعمال مرارًا وتكرارًا وردينا عليها على الفور".

وكأمثلة على رد طهران، استشهد الوزير بطائرة مسيرة أمريكية أسقطتها الدفاعات الجوية الإيرانية بعد اختراق المجال الجوي الإيراني في مضيق هرمز العام الماضي، والهجوم الإرهابي في الأهواز عام 2018، والذي ردت عليه طهران بضربة على مواقع إرهابيين في سوريا، فضلاً عن هجوم صاروخي على القاعدة الأمريكية في العراق (عين الأسد) بعد العملية الأمريكية ضد الجنرال قاسم سليماني.


وأضاف الوزير "أكرر مرة أخرى: الصواريخ مطلوبة فقط لردع الولايات المتحدة والنظام الإسرائيلي المرتبط بها، ولن نستخدم إمكاناتنا الصاروخية لأي غرض آخر".

في السنوات الأخيرة ، سعت إيران إلى تحسين دقة صواريخها قيد التطوير. وتثير عمليات الإطلاق والتجارب التي أجرتها طهران بعد الاتفاق على البرنامج النووي الإيراني عام 2015 قلق الغرب وعدة دول في المنطقة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة