مسؤولون إسرائيليون: تطبيع الإمارات لن يوقف البناء بالمستوطنات

قال مسؤولون إسرائيليون، السبت، إن تل أبيب غير مطالبة بتجميد البناء في المستوطنات وفق اتفاق التطبيع مع الإمارات.

ونقلت هيئة البث الرسمية عن مسؤولين إسرائيليين لم تسمهم إن بلادهم لم تتلق أي طلب من الإدارة الأمريكية بشأن تجميد البناء في المستوطنات، وأنها لا تنوي القيام بذلك.
والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات واصفا إياه بـ "التاريخي"، مؤكدا أن إسرائيل ستوقف بناء المستوطنات.
ومطلع الشهر الجاري، قدم 15 سفيرا أوروبيا رسالة احتجاج إلى الحكومة الإسرائيلية، حذرت من عزم الأخيرة بناء مشروع استيطاني في المنطقة (E1) الفاصلة بين القدس والضفة الغربية المحتلة.
وفي أعقاب الإعلان عن اتفاق التطبيع، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تمسك حكومته بمخطط ضم المستوطنات بالضفة، رغم أن بيانا مشتركا صدر عن الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات، أشار إلى أن تل أبيب "ستتوقف عن خطة ضم أراض فلسطينية".
ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين تل أبيب وأبو ظبي، تتويجا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين.
وبذلك تكون الإمارات، الدولة العربية الثالثة التي توقع اتفاق سلام مع إسرائيل، بعد مصر عام 1979، والأردن 1994.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة