ظريف يهاتف هنية ويعبر عن تضامنه مع فلسطين بعد تطبيع الامارات واسرائيل

تلقى إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اتصالًا هاتفيا من د. جواد ظريف وزير الخارجية الإيراني، حيث أعرب عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني بعد اتفاق التطبيع بين الإمارات واسرائيل.

وقال الوزير الإيراني خلال الاتصال إن إيران قيادةً وشعبًا يقفون إلى جانب الشعب الفلسطيني، مؤكدًا رفض إيران لهذا الاتفاق، ونحن على ثقة بأن الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة وشعوبنا العربية والإسلامية قادرة على إفشال هذه الاتفاقات المدانة، مشددًا على أهمية استمرار التعاون بين الفصائل الفلسطينية كافة، وتحقيق الوحدة والتعاون لمواجهة هذه المخاطر والاتفاقات.

من جانبه عبر رئيس المكتب السياسي للحركة عن شكره للاتصال، وثمن موقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية قيادةً وشعبًا تجاه الحق الفلسطيني، معتبرًا الاتفاق الإماراتي الاسرائيلي طعنة نجلاء في ظهر شعبنا الفلسطيني، مؤكدًا تمسكه بالثوابت والمقاومة ولن يزيده هذا الاتفاق إلا تمسكًا بأرضه وقدسه ومقدساته.

وأضاف بأن لحظة الحسم التاريخي لن تكون إلا في مصلحة قضيتنا وأمتنا، مؤكدًا أن حركة حماس سوف تبذل كل الجهود لاستعادة الوحدة الوطنية والعمل الفلسطيني المشترك في أماكن تواجد شعبنا كافة لمواجهة التهديد الاستراتيجي الذي يحيط بقضيتنا وثوابتنا الوطنية.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة