"المريض المعجزة" يتعافى من "كوفيد-19" بعد توقع الأطباء وفاته

شُفي مريض بفيروس كورونا يبلغ من العمر 51 عاما بعد أن كان مُتوقعا أن يموت بسبب الوباء العالمي، ما جعل الخبراء الصحيين يصفونه بالرجل المعجزة بعد أن عاد إلى الوقوف على قدميه.

ويقول تقرير صحيفة "تورونتو ستار" إن ماريو كاستيلو تامايو، كان أول مريض بفيروس كورونا وقع قبوله في وحدة العناية المركزة بمستشفى نهر هامبر بتورنتو في مارس الماضي، وكان لديه مستويات من الأكسجين منخفضة لدرجة أن الأطباء كانوا مقتنعين بأنه سيموت، أو يقضي بقية حياته على جهاز التنفس الصناعي فيما لو نجا.


وحاول الأطباء في المستشفى الكندي جعل كاستيلو تامايو يستلقي على بطنه، وضخوا له مرخيات للعضلات، وأجروا عملية ثقب القصبة الهوائية في محاولة يائسة للحصول على مزيد من الأكسجين، لكن التكهن بنجاته كان ضئيلا للغاية.


>>> للمزيد من صحة ومرأة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة