ربحي شلش من عرابة :متى تنتهي معاناتنا ؟ امام بيوتنا ارض مليئة بالنفايات ومأوى للافاعي والحشرات

يعاني حي الصديق في البلدة القديمة في عرابة معاناة كبيرة من تراكم النفايات وتواجد الافاعي في قطعة الارض التابعة لبلدية عرابة او ما تسمى املاك متروكة تحولت لملكية بلدية عرابة ,وقامت السلطات المتعاقبة بالتخطيط لروضات ومركز ثقافي لكن تحولت الارض لمكب للنفايات والروائح الكريهة .
ربحي سامي شلش احد سكان الحي قال لمراسل الصنارة :منذ سنوات ونحن نطالب السلطة المحلية ايجاد حل لمعاناتنا بفتح شارع في الارض المتروكه لنقل النفايات, لكننا كنا مضطرين لنقلها لمساحة كبيرة عبر عشرات الدرج للقسم العلوي لبيوتنا على شارع الجلمه,لقد قمنا بقتل عدة افاعي تسللت من النفايات لبيوتنا .تلقينا وعودا من السلطة المحلية بعد التواصل معهم لذلك نحن نعلنها لاهلنا في عرابة :اذا لم تنته معاناتنا سنضطر لاغلاق الشارع الرئيسي لحي الجلمة لان اولادنا في خطر ولا يمكن الاستمرار بالعيش بهذا الوضع الماساوي .
من جهتها عقبت بلدية عرابة عبر مسؤولين لها :بان البلدية تعاقدت مع مقاول لتنظيف قطعة الارض ومن المتوقع تنظيفها باقرب وقت.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة