الرئاسة الفرنسية تصدر توضيحا عاجلا حول أنباء استقالة ماكرون

سارعت الرئاسة الفرنسية الخميس إلى نفي معلومات وردت في تقرير لجريدة "لوفيغارو" عن أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تحدث في اجتماع بالفيديو عن احتمال استقالته والدعوة لانتخابات مبكرة.

وقالت الرئاسة في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية "ننفي ما ورد (في التقرير). لم يثر رئيس الجمهورية الاستقالة في أي وقت"، مضيفة أنه "لم يشارك البتة في اجتماع عبر تقنية الفيديو" تحدث خلاله، وفق الصحيفة، عن المسألة.

وكتبت "لوفيغارو" في تقرير نشرته الخميس في موقعها أن ماكرون "أظهر بوضوح" خلال اجتماع لممولي حملته في 2017 "الاستعداد إلى المخاطرة".

ونقلت الصحيفة عن أحد المشاركين المزعومين أن هدف الاستقالة سيكون الدعوة إلى انتخابات مبكرة "في الأسابيع أو الأشهر المقبلة". ووفق "لوفيغارو"، قال ماكرون: "من المؤكد أنني سأفوز إذ لا وجود لمنافس".

وأمام خروج مظاهرات منددة بالعنصرية وعنف الشرطة، طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من الحكومة "الإسراع" في تقديم اقتراحاتها لتحسين أخلاقيات قوات الأمن، وفق ما أعلنت الرئاسة الفرنسية الاثنين.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة