ادانة عوني زيادات من الناصرة بقتل زوجته أحلام الحامل وعلى وشك الولادة خنقا واخفاء جثتها لشكه بانها تريد تركه

ادانت المحكمة المركزية في الناصرة اليوم الاثنين  الشاب عوني زيادات من الناصرة وذلك بتهمة قتل زوجته احلام (20 عاما) خنقاً قبل عامين


وافيد ان المرجومة كانت حامل وعلى وشك الولادة.


وقد اخفى المتهم جثة زوجته ودفنها وحتى هذا اليوم لم يتم العثور على الجثة .

المتهم نفى ما نسب اليه من تهم ، ورغم ذلك تم ادانته بالجريمة.

بحسب التحقيقات الزوج قتل زوجته بسبب شكوكه بانها كانت تنوي الإنفصال عنه بسبب تعرضها للعنف

 

י





ويستدل من لائحة الاتهام ان المرحومة احلام زيادات كانت متزوجة للمتهم عوني عامر زيادات منذ عام تقريبا , وكانت في حامل وفي الاشهر المتقدمة من الحمل وعلى وشك الولادة , وفي موعد غير محدد لنيابة العامة قرر المتهم قتل زوجته على خلفية شكوك راودته بانها تنوي توركه والانفصال عنه ومنعه من تربية ابنهما الذي كان على وشك ان يولد .



ويوم 24/10/2016, حجز المتهم غرفة في بيت خشبي (צימר) في نتسيرت عيليت وقال لزوجته انه يريد ان يقيضا معا ليلة فيه , وحوالي الساعة 20:16 مساءا وصلا الى البيت الخشبي وبقبا هناك ساعتين , وفي داخل البيت الخشبي اقدم المتهم على خنق زوجته حتى الموت .



ويتضح ايضا انه حوالي الساعة 22:20 خرج المتهم من البيت الخشبي (تسيمر) يحمل جثة زوجته ووضعها في السيارة وغادر المكان , بعدها وصل المتهم الى بيت شقيقته في نتسيرت عيليت , وبعدها غادر المكان واخفى جثة زوجته , وبعدها بساعات عاد لبيت شقيقته واعترف امامها انه خنق زوجته وقتلها وانهم لن يجدوا جثتها ابدا .



وبعدها بيوم حوالي الساعة 20:00 مساءا وصل المتهم الى مدرسة واخبر ام المرحومة وشقيقها بان زوجته تعرضت للاختطاف وهما في الطريق من حيفا الى الناصرة , قرب صفورية .



لاحقا وصل المتهم الى مركز الشرطة وابلغ الشرطة ان زوجته تعرضت للاختطاف في الطريق من حيفا للناصرة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة