واشنطن تستعد لمظاهرة "مليونية" ضد العنصرية

تستعد واشنطن لمظاهرة ضخمة، مع دخول المظاهرات في أنحاء الولايات المتحدة يومها الثاني عشر احتجاجا على وفاة جورج فلويد إثر اعتقاله. ووجه بعض النشطاء دعوة على مواقع التواصل الاجتماعي لمشاركة مليون شخص في مسيرة السبت في واشنطن. وقال مدير شرطة العاصمة بيتر نيوشام لوسائل الإعلام المحلية "لدينا الكثير من المعلومات من مصادر عامة ومصادر أخرى تشير إلى أن الحدث الذي سيقام يوم السبت قد يكون واحدا من أكبر المسيرات التي شهدناها في المدينة". لكنه لم يعط تقديرا لأعداد الحشود المتوقعة، في حين توقعت وسائل الإعلام المحلية أن تشهد مشاركة عشرات الآلاف. وتبنت شخصيات سياسية بارزة من الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة دعوات وشعارات المتظاهرين، الذين أغضبهم موت جورج فلويد على أيدي شرطة منيابوليس، وطالبوا بإصلاحات في جهاز الشرطة مع استمرار التوتر في عدد من المدن الكبرى. وفي العاصمة، حيث تبادلت موريل باوزر رئيسة بلدية واشنطن التصريحات الحادة مع الرئيس دونالد ترامب بشأن أسلوب تعامله الفظ أحيانا مع الاحتجاجات والمسيرات في المدينة، كُتب شعار (بلاك لايفزماتر) أو "حياة السود مهمة" بأحرف صفراء عملاقة على أرض الشارع المؤدي للبيت الأبيض.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة