اصابة عضو الكنيست السابق يهودا جليك بجروح جراء تعرضه للضرب في القدس

تعرض عضو الكنيست السابق الحاخام يهودا غليك، اليوم الخميس، للضرب بالقرب من منزل عائلة الشهيد اياد الحلاق في القدس . غليك نقل إلى مستشفى "شعار تصديق" مصاباً بجروح في ساقه.

 

وبحسب المصادر قال غليك :"تم رميي عن الدرج، وصفعي وركلي، اثناء توجهي لعزاء عائلة الحلاق".

 

وقال جليك : "عندما جئت إلى منزل الحلاق، قدمت نفسي إلى المعزين، وفجأة جاء حوالي عشرة أشخاص، أمسكوني، رفعوني وألقوني من السلالم، وهربت إلى محطة الإطفاء حتى وجدت ملجأ هناك".

 

ويعد يهودا غليك من أشهر قادة اليمين القومي الاسرائيلي المتطرف بسبب مطالبته السماح لليهود بالصلاة في باحة المسجد الأقصى، وهو إحدى أكثر الشخصيات كرها لدى الفلسطينيين. ولد هذا المستوطن في الولايات المتحدة ووصل إلى إسرائيل بينما كان في التاسعة من العمر، بحسب والده، وهو عضو في إدارة " منظمة جبل الهيكل" اليمينية المتطرفة.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة