هيئة المجلس المحلي – مجد الكروم تصادق بالإجماع على مشروع تسمية الشوارع، والمشروع في مرحلته النهائية

صادقت هيئة المجلس المحلي في مجد الكروم، ممثلة برئيسها وجميع الأعضاء، على مشروع تسمية شوارع القرية، بعد أن أتمت اللجنة التي يترأسها عضو المجلس، عز الدين حوراني، تسمية أكثر من 350 شارع في القرية. وبعد مصادقة هيئة المجلس المحلي على التسميات، لم يتبقى سوى مصادقة وزارة الداخلية عليه، ليخرج إلى النور ويتم نصب اللافتات والمنصات التي تحمل أسماء الشوارع. وشملت التسميات أسماء لها علاقة بتاريخ وذاكرة شعبنا الفلسطيني، واعتمد العديد من الاعتبارات بينها الأبعاد تاريخيه للمنطقة، مناطق تاريخية وأسماء قرى مهجرة وأسماء مواقع مرتبطة بقريتنا وذاكرة أهلها، أسماء أدباء وشعراء، أسماء نباتات/ أزهار من بلادنا، شخصيات تاريخية، وعلى رأسهم جميعًا، أسماء أبناء القرية الذين استشهدوا فيها. وجاءت تسمية الشوارع والميادين باسم شهداء القرية بعد موافقة عائلاتهم، وهم أحمد حسين بشر، كامل حمد بشر، رشيد العبد مناع، أحمد شكري مناع، عبد بشر، محمد أحمد الحاج كريم (أبو معيوف)، حسن كبت، يحيى محمد الحاج أسعد غانم، شاكر عبد سليم مناع، عبد محمد اسماعيل شاهين، أحمد المصري، محمد عثمان، بهاء فياض كريم ومحمد صبحي مناع. وقال رئيس اللجنة وعضو المجلس عن التجمع الوطني الديمقراطي، عز الدين حوراني، إن "مصادقة هيئة المجلس توصلنا إلى المرحلة النهائية من المشروع، أنا سعيد جدًا بهذا التقدم وأتطلع لإدخاله حيز التنفيذ لما فيه من أهمية وقائدة على كافة الأصعدة، وأهمها تعزيز الانتماء والذاكرة والهوية الجماعية لنا كأبناء شعب، وكذلك تسهيل وإتاحة الوصول لمختلف الأماكن في القرية ما يمكن أن يساعد أصحاب المصالح التجارية المختلفة، وتنجيع العمل بالرسائل والمستندات الورقية والرقمية".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة