اغلاق عكا امام الزائرين في عيد الفطر واستياء التجار والاهالي

عقدت شرطة عكا خلال هذا الاسبوع اجتماعاً تحضيرياً مع المسؤولين ذات الصلة لاستقبال عيد الفطر السعيد في عكا، الذي يصادف يوم السبت او الاحد القادم.

وبسبب جائحة الكورونا تقرر في الاجتماع فرض قيود خاصة لهذا العام ومنها إغلاق مداخل المدينة وعدم السماح بدخول الزوار خلال أيام العيد، من أجل منع التجمعات وفقًا لتعليمات وزارة الصحة.

كما تقرر حظر تشغيل السفن البحرية السياحية، ويمنع إقامة الصلوات وصلاة العيد في المساجد حيث تمت الموافقة على إقامة الصلوات في ساحات المساجد مع عدد لا يصل إلى أكثر من 50 شخصًا شريطة أن يرتدي المصلين الكمامات ويكون تباعد مترين بين شخص وآخر حسب إرشادات وزارة الصحة.

وخلال الجلسة عرضت الشرطة ان عدد مرضى الكورونا في عكا بلغ حتى الآن اربع أشخاص فقط!، ومن اجل الحفاظ على هذا الرقم علينا الالتزام بتوجيهات وتعليمات وزارة الصحة.

أما بالنسبة لأصحاب المحلات التجارية فقد قررت الشرطة أنها ستعمل وفقا للإجراءات التي أصدرتها وزارة الصحة حتى الآن.

وعلى عكس السنوات السابقة، قررت الشرطة عدم إقامة البسطات وتشغيل الحناطير وألعاب الاطفال لمنع التجمهر وعودة انتشار فيروس الكورونا.


وهناك من اعتبر ان هذا القرار يتسبب في الحاق الضرر الكبير بالتجار والتجارة في مدينة عكا القديمة خاصة ان الاهالي يعتاشون من الاعياد والزائرين .


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة