100 مصل أدوا الجمعة بالاقصى والعشرات على عتباته في ظل كورونا

رفع آذان الظهر مناديا للصلاة..مناديا آلاف المصلين الذين لن يصلوا اليه في الجمعة الرابعة من رمضان بسبب جائحة كورونا، تلك الجائحة التي قد أغلقت أبواب الأقصى منذ 54 يوما، واقتصرت الصلاة على موظفي الأوقاف.

وعلى أبواب المسجد الأقصى الموصدة، استمع عشرات المصلين إلى خطبة الجمعة التي صدحت عبر مآذنه، كما أدوا الصلاة متخذين الإجراءات الوقائية من الفيروس، بوضع الكمامات والتباعد في صفوف الصلاة.

فيما انتشرت قوات الاحتلال بأعداد كبيرة على أبواب القدس القديمة، وعلى أبواب الأقصى، وفي محيط الصلوات التي أقيمت، وحددت أعداد المصلين الذين سمح لهم بالصلاة حيث لا يتجاوز العدد الذي أوصت به وزارة الصحة، كما منعت شرطة الاحتلال عشرات الشبان الدخول الى البلدة القديمة لمنعهم من الوصول الى أبواب الأقصى .


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة