الناصرة:المستشفى الفرنسي يحتفل بطاقمه التمريضي

بحضور إدارة وراهبات المستشفى الفرنسي وبمناسبة يوم الممرض\ة العالمي الذي أقرته منظمة الصحة العالمية في ذكرى مرور 200 عام على ولادة فلورنس نيتنجيل – مؤسسة مهنة التمريض، أقيم اليوم الثلاثاء في المستشفى الفرنسي احتفالاً بمشاركة الطواقم التمريضية في المستشفى، وقد أقيم الاحتفال في ساحة المستشفى، لضمان الحفاظ على توصيات وزارة الصحة المتعلقة بالتجمعات.


افتتح الاحتفال بكلمة ألقاها مدير التمريض بالمستشفى السيد جريس عبده تحدث فيه عن مُؤسسة مهنة التمريض فلورنس نتينجيل التي لقبت بالسيدة حاملة المصباح وعن أهمية رسالة التمريض بالنسبة للمستشفى الفرنسي كون مؤسس المؤسسة مار منصور قد دعا في رسالته التي كرس حياته من أجلها الى مساندة المرضى والفقراء والمساكين. أما عن الطاقم التمريضي فقد ألقت الممرضة ميس عزايزة كلمة باسم ممرضات وممرضي المستشفى، وختم الدكتور نائل الياس مدير المستشفى بكلمة حيّا فيها كافة الطواقم التمريضية في المستشفى الذين أعطوا وضحوا بالكثير خصوصاً في فترة الكورونا التي داهمت العالم، فكانوا مثالاً يحتذى به للمسؤولية المهنية والإخلاص بالعمل.


بعد إلقاء الكلمات قام الممرضون بقص الكعكة وتطير البالونات في سماء المستشفى راجين من الله أن تزول هذه الغمامة والرجوع الى الحياة الاعتيادية عما قريب.
وقد تم توزيع الهدايا على أفراد الطاقم، والتي تم التبرع بها من كلية سيم.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة