وزير الصحة يعيّن مدير عام مستشفى ايخيلوف مسؤولا عن مشروع لرعاية المسنين

بتوجيه من وزير الصحة يعقوب ليتسمان والمدير العام للوزارة موشي بار سيمان توف، تم تعيين البروفيسور روني جامزو مدير مستشفى إيخيلوف والمدير العام السابق لوزارة الصحة، ليكون مسؤولا عن مشروع للعناية بمراكز المسنين في إسرائيل في ظل أحداث الكورونا. وقال وزير الصحة يعقوب ليتسمان: "قررنا زيادة تعزيز رعاية المسنين من خلال مشروع مخصص لهذه المهمة. يمتلك البروفيسور جامزو خبرة كبيرة وقدرات تنفيذية ممتازة وأنا واثق من أنه سيكون قادرًا على قيادة المشروع بأفضل الوسائل لرعاية هؤلاء المسنين، جنبًا إلى جنب مع إدارة الوزارة وكجزء من التعاون المستمر". بدوره، قال موشيه بار سيمان توف مدير عام الوزارة: "إسرائيل أفضل من معظم الدول المتقدمة بكل ما يتعلق بتعاملها مع وباء الكورونا وكذلك في مراكز رعاية المسنين. بالإضافة إلى ذلك، من أجل ضمان تعامل أفضل للمسنين، طلبنا من البروفيسور جامزو تولي المهمة والتأكد من أن علاجهم يتم بأفضل طريقة. للبروفيسور جامزو خبرة كبيرة في إدارة الرعاية الصحية، وأشكره على التزامه بهذه المهمة الهامة". من ناحيته، قال البروفيسور روني جامزو: "إن التحدي المباشر في علاج فيروس كورونا هو حماية أهلنا جميعًا، بناة الدولة، في مراكز رعاية المسنين في إسرائيل. بعد الوصول إلى درجة عالية من الاستعداد وإدارة روتين كورونا بنجاح كبير في ايخيلوف، قبلت تكليفي بمهمة قيادة المهمة الوطنية الهامة في التعاون بين مختلف الجهات المسؤولة. أنا على دراية جيدة بالتحديات والصعوبات الموضوعية لهذا الحدث، وأومن بالطواقم المهنية في الوزارة، ويمكننا التعامل مع الحدث وتحقيق نتائج فورية وانقاذ الحياة".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة