المجلس الإسلامي للإفتاء: نناشد المؤمنين بأداء الصلوات كلّها الجمعة والجماعة في البيوت

المجلس الإسلامي للإفتاء: نناشد المؤمنين بأداء الصلوات كلّها الجمعة والجماعة في البيوت ما حكم الجمع بين الصلوات بسبب الخوف من عدوى فيروس كورونا؟ الحمدُ لله ربّ العالمين والصّلاة والسّلام على سيّدنا محمّد المبعوث رحمة للعالمين؛ وبعد: لم يرد في القرآن الكريم ولا السّنة النّبوية مشروعية الجمع بين الصّلوات بسبب خشية العدوى .فأسباب الجمع بين الصّلوات محصورة ومنصوص عليها وليس منها خشية العدوى ولا يجوز الزيادة على أسباب مشروعية الجمع بغير دليل شرعي باتفاق المذاهب الأربعة .كما أنّ الجمع بين الصّلوات سيترتب عليه طول المكث في المسجد وهذا ما لا ينصح به الأطباء بسبب خشية العدوى . ثمّ هنالك رخصة للتغيب عن الجمعة والجماعة فلماذا يقال برخصة الجمع؟! لذا نؤكد على الالتزام بالرخصة الشرعية المتفق عليها وهي أداء الصلوات كلّها الجمعة والجماعة في البيوت ونطلب من الأئمة التّأكيد على ذلك ولا بأس لو نادى المؤذن بعد الأذان " الصّلاة في البيوت" كما ثبت في السّنة . - ملاحظة : نحثّ النّاس على اقامة الجماعة في البيوت كي لا تعطل الجماعة . والله تعالى أعلم المجلس الإسلامي للإفتاء عنهم : د . مشهور فواز - رئيس المجلس الأربعاء 23 رجب 1441 ه 18.3.2020 م


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة